مهد الحضارة مسقط رأس الحرف على لائحة التراث العالمي. الاهوار ومواقع اخرى.

نشاطات المركز - 18-07-2016


غمرت الفرحة والسرور ابناء الشعب العراقي، بعد اعلان تصويت منظمة اليونسكو لجنة / التراث العالمي التابعة للأمم المتحدة، بأدراج الاهوار والمناطق الاثرية العراقية على لائحة التراث العالمي، الملف الذي حضي باهتمام ومتابعة حثيثة من قبل اللجنة المكلفة به على مدى أشهر متواصلة على مستوى الوزارات والجهات الساندة والإدارة المحلية في المحافظات الجنوبية استمرت حتى الساعات الأخيرة قبل موعد التصويت ولا سيما بعد ان اتصال وزير الخارجية العرقية د. إبراهيم الجعفري مع وزير الخارجية التركي لضمان تأييد تركيا في الاجتماع الذي عقد يوم أمس 17 تموز 2016. بعد ان أبدت اعتراضها في بادئ الامر.

المواطنون العراقيون استبشروا خيرا بهذا الادراج، وخصوصا في محافظات الجنوبية، لما يترتب على ادراج هذه المواقع من نتائج إيجابية كبيرة على واقع هذه المحافظات من الناحية الاقتصادية السياحية، التي ستحظى باهتمام دولي. فضلا عن ترتيبات فيما يتعلق بالتخصيصات المالية للحفاظ على هذه المواقع وتطويرها من خلال البنى التحتية الاقتصادية وكذلك الحفاظ عليها فيما يتعلق بأطلاق الكميات المائية اللازمة لها من دول المنبع لأنهر العراق.

التهاني والتبريكات المحلية والدولية انهالت على العراق بعد هذا الإنجاز الكبير للمفاوض العراقي وللدبلوماسية العراقية. والمحافظات العراقية الجنوبية، اذ هنئ رئيس الجهورية السيد فؤاد معصوم ورئيس الوزراء د. حيدر العبادي ووزير الخارجية  د. إبراهيم الجعفري، الشعب العراقي بمناسبة ادراج الاهوار والمناطق الاثرية في لائحة التراث العالمي وبوصفها تراثا إنسانيا للبشرية جمعاء.

وبهذه المناسبة تتقدم اسرة مركز بلادي بالتهاني والتبريكات الى أبناء الشعب العراقي ، داعين الله ان يعم الامن والخير ربوع الوطن الحبيب مهد الحضارة الإنسانية ومسقط رأس الحرف.