صراع القوى الكبرى في حلب

الباحث/ خالد اسماعيل

تحليل السياسات - 13-07-2016


صدر حديثا من سلسلة تحليل السياسات رقم (36) عن  مركز بلادي للدراسات والابحاث الاستراتيجية بعنوان : صراع القوى الكبرى  في حلب . تحليل سياسات يسلط الضوء على معركة حلب المرتبقة  والحديث عن الادوار الاقليمية والدولية الكبرى .

المقدمة

لا يمكن إنكار حجم الأهمية الإستراتيجية لمحافظة حلب عسكرياً، فهي تشكل أهمية إستراتيجية باعتبارها مفتاحاً لسلسلة مناطق تمتد على طول الجغرافيا السورية، فهي نقطة وصل بين مناطق وسط سورية وشرق وشمال غربي وشمال شرقي سورية، وهو ما يعكس حجم الأهمية الإستراتيجية الكبرى لمحافظة حلب بخريطة المعارك بالشمال والشمال الغربي والشمال الشرقي حتى شرق ووسط سورية بشكل عام، كما تعد حلب الخزان الأكبر للسنة العرب في سورية.

إن العمليات التي يقوم بها الجيش السوري بمساعدة القوات الرديفة في حلب هي عمليات استباقية في خطوة للتقدم والسيطرة عليها، فالمعركة في حلب ستحسم الحرب في سوريا، ويطلق على المعركة في حلب بأنها حربا عالمية ثالثة، فتشهد حلب صراع القوى الكبرى.

للاطلاع على التحليل كاملاً يرجى الضغط على الرابط التالي :

https://drive.google.com/file/d/0B1rw4beNXNFRWUdJZTdzdEVSSlE/view